الثلاثاء، 15 مايو، 2012

تذكير لبعض النقاط الجوهرية في ذكرى النكبة

1- فلسطين هي مش بس "الضفة الغربية وغزة".
٢- لا يحق للي عايشين في فلسطين القرار بقضايا بشأنها وكأنه الموضوع يخصهم فقط. على سبيل المثال "دولة أيلول".
٣- النكبة ليست ذكرى واحدة في السنة، النكبة مستمرة، واللي مش متأكد يسأل ستي (جدتي) اللي مرة بالسنة بتزور قبر سيدي في قريته إقرث اللي ما قدر يرجع عليها حي، مسموحله كان يرجع بس بتابوت.
٤- قضية فلسطين هي ليست قضية الأقصى فقط أو أي من المقدسات. احتلال فلسطين لا علاقة له بالدين ( كما ترغب الصهيونية أن نرى ذلك)، المشروع الصهيوني هو مشروع إمبريالي ورأسمالي مستمر! وقضية فلسطين هي قضية الإنسان والأرض.
٥- إحياء ذكرى النكبة مختلف منذ عامين، في ظل ثورات شعوبنا العربية التي تشكل فلسطين محوراً أساسياً فيها.
٦- جدي أبو الزوزو، دايماً كان هاد اليوم بمثابة "دروس عن الوطن" منك. اليوم كمان عيد ميلادك.. إشتقتلك.
٧- تحرير الأرض لا يمكن بلا تحرير الإنسان وبشكل خاص المرأة.

هناك تعليقان (2):

  1. متفق مع كل كلمة في التدوينة
    فلسطين هي كامل التراب الوطني الفلسطيني
    و ستعود كاملة يوماً
    :)

    ردحذف
  2. المشروع الإمبرايالي معروف والتغول الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية جزء من المخطط الإستعماري والمشروع التوسعي للدولة العبرية.ولكن، منّ الذي قسم الشعب الفلسطيني إلى فتح وحماس و... و... و....؟
    لماذا تراجعت القضية الفلسطينية بشكل دراماتيكي من مبدأ إستعادة كامل التراب إلي إستعادة أرض الـ 67، ثم إلى الحفاظ على غزة، وأخيراً إيصال التيار الكهربائي لبعض أحياء غزة؟

    التحرير الحقيقي فلسطين يبدأ عندما يبدأ الفلسطينون تحرير أنفسهم من أنفسهم! ردم فجوة الإنقسام هو أول خطوة في طريق إستعادة التراب الفلسطيني وبناء الدولة الوطنية، والتي ستشكل تحول في تاريخ مسيرة السلم الدولي.

    مع فائق الإحترام والتقدير

    طلال
    الخرطوم

    ردحذف

البحر/ صابرين