الاثنين، 1 فبراير، 2016

مدخل وادي الصّليب

كيف يمكن لعاشقين غريبين
عن وادي الصّليب*
أن يقبّل أحدهما الآخر
عند أحد مداخله،
وأنا مقطوعة عن قلبي؟


*وادي الصّليب، حيّ فلسطينيّ مهجّر في حيفا المحتلة.
الصّورة: 31 كانون الثّاني 2016. 

البحر/ صابرين